مايكروسوفت تطلق تحديث Windows 10 May 2020 النهائى



أطلقت مايكروسوفت الإصدار النهائي لتحديث Windows 10 May 2020 اليوم الأربعاء 28 ماي 2020 ليجلب معه عددًا من الميزات الجديدة، وعلى الرغم من أن التحديث لن يتم طرحه تلقائيًا على الأجهزة حتى الشهر المقبل، فيمكن للمستخدمين التجريبيين لنظام ويندوز 10 الحصول عليه مبكرًا اليوم عن طريق الاشتراك في Release Preview للحصول على الإصدار النهائي.

ويأتي تحديث Windows 10 May 2020 بدمج نظام ويندوز الفرعي Windows Subsystem لنظام Linux، كما ويتضمن بعض التحسينات على المساعد الرقمي كورتانا.
وتهدف مايكروسوفت من خلال دمج نظام ويندوز الفرعي لنظام لينوكس 2 WSL 2 إلى تحسين أداء النظام الفرعي في ويندوز، كما وعدت الشركة بتحديث نواة النظام من خلال تحديثات ويندوز، وسيكون مفتوح المصدر بحيث يتمكن المطورون من إنشاء نواة WSL.

ويمكن لمستخدمي نظام ويندوز 10 الحصول على Windows 10 May 2020 Update اليوم، فيمكنهم التوجه إلى الإعدادات> Update & Security> Windows Insider Program والاشتراك في البرنامج للوصول إلى حلقة معاينة الإصدار، وسيظهر التحديث بعد ذلك في قسم Windows Update.

أول هاتف بمعالج Snapdragon 768G من شاومي



أعلنت شاومي عن هاتفها الجديد Redmi K30 5G Racing Edition التابع لسلسلة Redmi K30، ويعد هذا الهاتف أول هاتف يتضمن معالج Snapdragon 768G الذي أعلنت عنه شركة كوالكوم توًا.
ويوفر المعالج الجديد الذي يدعم تقنية الجيل الخامس 5G زيادة طفيفة في الأداء مقارنةً بمعالجي Snapdragon 765 و Snapdragon 765G الحاليين، بحيث يعزز تردد وحدة المعالجة المركزية من 2.4 جيجاهيرتز إلى 2.8 جيجاهيرتز، كما أنه يزيد من أداء وحدة معالجة الرسومات (Adreno 620) بنحو 15 في المئة.
ويحتوي معالج Snapdragon 768G الجديد على مودم 5G مدمج، مما يجعل هاتف Redmi K30 Racing Edition متوافقًا مع الوضع الثنائي لشبكات الجيل الخامس، كما يحصل الهاتف أيضًا على 6 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي و 128 جيجابايت من مساحة التخزين الداخلية.
في الخلف كاميرا رباعية مكونة من مستشعر أساسي من سوني IMX686 بدقة 64 ميجابكسل، ومستشعر واسع الزاوية بدقة 8 ميجابكسل، ومستشعر ماكرو بدقة 5 ميجابكسل، ومستشعر للعمق بدقة 2 ميجابكسل، وهناك كاميرا أمامية مزدوجة بمستشعر أساسي بدقة 20 ميجابكسل مدعوم بمستشعر للعمق بدقة 2 ميجابكسل
وبطارية بسعة 4500 ميلي أمبير داعمة للشحن السريع بقدرة 30 واطًا.

اطلاق خريطة ميمار المحدثة ضمن تحديث المحتوى الضخم من ببجي موبايل


طرحت ببجي موبايل PUBG MOBILE إصدار 0.18.0 الذي سيضم تحديثات ضخمة في اللعبة وتعديلات وتحسينات على خريطة صحراء ميرامار Miramar.
كما يشمل التحديث منطقة تشير بارك الجديدة، وخيارات عرض نتائج المباريات المتقدمة، وعملة AG، وتذكرة رويال باس الجديدة للموسم 13 قريباً بتاريخ 13 مايو.
وسيتمكن اللاعبون من اختبار قدراتهم ضمن الخريطة المحدثة والمتوفرة مجاناً عبر آب ستور جوجل بلاي.

والتحديثات الجديدة في خريطة ميرامار أيضاً:

  • بندقية Win94 التي تتميز بمدى أبعد بـ2.7 وهي متوفرة فقط ضمن خريطة ميرامار.
  • تأثيرات العواصف الرملية: هناك احتمال أن تضرب العواصف الرملية العشوائية بعض المناطق في كل من ميرامار والقائمة الرئيسية.
  • إنجازات جديدة: تمت إضافة مجموعة جديدة من التحديات كي يختبر اللاعبون مهاراتهم في الخريطة المحدثة.
  • الأحداث الخاصة: يستطيع اللاعبون المشاركة في أحداث خريطة ميرامار الجديدة لكسب المكافآت الجديدة والحصرية، والإنجازات الإضافية في أوضاع اللعبة الأخرى.
  • موضوع القائمة الرئيسية: تم تحديث القائمة الرئيسية في ببجي موبايل لتتناسب مع موضوع خريطة ميرامار.

إنتل تطلق أسرع معالج في العالم


أعلنت شركة إنتل عن إطلاق الجيل العاشر من سلسلة معالجات Intel® Core™ S-series للحواسيب المكتبية، الذي يأتي بتردد يصل إلى 5.3 جيجاهرتز لتقديم أفضل أداء ممكن للألعاب.
يحقق المعالج الجديد من إنتل قدرات معالجة تصل إلى 5.3 جيجاهرتز، مع تقنية تعزيز السرعة الحرارية Thermal Velocity Boost، مما يجعله الأفضل ضمن فئته على مستوى العالم.

يأتي معالج Intel Core i9-10900K من الجيل العاشر في مقدمة المعالجات الجديدة التي أطلقتها إنتل، حيث يمتاز بأدائه الفائق بتردد يصل إلى 5.3 جيجاهرتز، ويضم 10 أنوية، و20 خيط معالجة، وذواكر وصول عشوائي تصل سرعتها إلى 2933 من نوع DDR4.

يقدم معالج i9-10900K تجارب ألعاب منقطعة النظير، ويتيح تحكماً كبيرًا بضبط الأداء، وسرعة كبيرة في تنفيذ المهام المختلفة، وتجارب لعب أكثر سلاسة، وتوفر تقنية Turbo Boost Max 3.0 الجديدة من إنتل تحسينات تلقائية في الأداء للتطبيقات التي لا تعتمد كثيراً على خيوط المعالجة، في حين تتيح خيوط المعالجة الفائقة في كل نواة لخبراء كسر سرعة المعالج إمكانية اختيار خيوط المعالجة التي يمكن تشغيلها أو إيقافها لكل نواة، وتتضمن التحسينات في الجيل الجديد ما يلي:

معالجة 187 إطارًا في الثانية لتحسين أداء الألعاب عند اللعب عبر الإنترنت، والتسجيل في الوقت ذاته بالمقارنة مع الأجيال السابقة، كما يحقق الجيل الجديد معالجة إطارات أعلى بنسبة 63 في المئة بالمقارنة مع الحواسيب القديمة ثلاثة أعوام.
قدرات تحرير فيديو أسرع بنحو 12% بالمقارنة مع الأجيال السابقة، وأسرع بنحو 15% بالمقارنة مع الحواسيب القديمة ثلاثة أعوام.
قدرات تحرير فيديو 4K أسرع بنحو 18% بالمقارنة مع الأجيال السابقة، وأسرع بنحو 35% بالمقارنة مع الحواسيب القديمة ثلاثة أعوام.
أداء أفضل في الأداء العام للنظام بنسبة 31% بالمقارنة مع الحواسيب القديمة عشرة أعوام.
المزايا والقدرات الأساسية للمعالج الجديد:
توفر سلسلة معالجات Intel Core S-series من الجيل العاشر تجارب لعب سلسة عبر تقديم أفضل تجارب الاتصال والتشغيل المحسَّن، والتجارب الترفيهية الغامرة.

تقنية تعزيز السرعة الحرارية Thermal Velocity Boost من إنتل: يحصل عشاق الألعاب ومبتكروها على دعم آنيٍّ وتلقائي أثناء تحميل أعباء العمل على نواة واحدة أو عدة أنوية، وبسرعة تردد تصل إلى 5.3 جيجاهرتز.
تقنية خيوط المعالجة الفائقة من إنتل: يمكن تنفيذ المزيد من المهام المتزامنة باستخدام الجيل العاشر من معالجات Intel® Core™ i9 وi7 وi5 وi3.
تحسين أداء الأنوية وكسر سرعة الذواكر: يمكن الحصول على أفضل تحكم ممكن عند كسر سرعة المعالج ومكونات النظام الرئيسية، مع توفير مزايا يتم تفعيلها عبر كسر سرعة الجيل العاشر من معالجات Intel Core.
تقنية اتصال الشبكة المحلية Ethernet Connection I225 من إنتل: توفر تقنية Intel Ethernet Connector I225 سرعة 2.5 جيجابايت في معالجات الجيل العاشر، حيث تزيد سرعة اتصال الشبكة المحلية بمقدار مرتين عن قدرات كابلات الشبكة المستخدمة حالياً والبالغة 1 جيجابايت.
تقنية الاتصال اللاسلكي Wi-Fi 6 AX201 من إنتل: تم دمج تقنية الاتصال اللاسلكي Intel Wi-Fi 6 و +Gig مع الجيل العاشر من معالجات Intel Core للحواسيب المكتبية؛ لتوفر تجارب استجابة سريعة أثناء اللعب، وسرعات تزيد بحوالي 3 مرات في عمليات التحميل، وموثوقية أكبر في الاتصالات. وتتيح هذه التقنية أفضل اتصال لاسلكي من فئته، مع مستويات أعلى من المرونة في اللعب والابتكار في أي مكان، سواء في المنزل أو المكتب.

ما يجب عليك معرفته عن التطور الجديد في الشبكة اللاسلكية Wi-Fi 6E


خلال الاجتماع الشهري للجنة الاتصالات الفيدرالية FCC يوم الخميس الماضي؛ صادقت اللجنة على مقترح لإضافة المزيد من النطاق الترددي إلى الشبكة اللاسلكية Wi-Fi، وذلك من خلال فتح النطاق الترددي 6 جيجاهرتز، مما يمهد الطريق لاتصالات Wi-Fi 6E الجديدة، التي ستكون الأسرع على الإطلاق.
تُعتبر هذه أكبر ترقية تحصل عليها الشبكة اللاسلكية Wi-Fi منذ 20 عامًا، لذا فهي خطوة مهمة، حيث يعمل النطاق الجديد على زيادة مقدار المساحة المتاحة لأجهزة التوجيه والأجهزة الأخرى بمقدار 4 أضعاف، مما يعني توفر المزيد من عرض النطاق الترددي، بالإضافة إلى تداخل أقل.
أطلقت منظمة Wi-Fi Alliance وهي التحالف الذي يدير معايير الشبكات اللاسلكية على هذا النطاق الجديد والأجهزة التي يمكن أن تستفيد منه اسم Wi-Fi 6E، ومن المتوقع ظهور الأجهزة التي تحمل علامة Wi-Fi 6E في السوق بحلول نهاية عام 2020.
  • ماذا يعني النطاق الترددي الجديد 6 جيجاهرتز؟

بدأت شبكات Wi-Fi 6 في الظهور لأول مرة خلال عام 2019، وتُعتبر هي النسخة الأسرع والأكثر كفاءة من شبكات الواي فاي حتى الآن، حيث تقدم أداءً أفضل في الأماكن المزدحمة، ومعدل نقل بيانات أعلى، ومزايا لتحسين عمر بطاريات الأجهزة.
  • كيف سيؤدي ذلك إلى زيادة سرعة شبكة الواي فاي الخاصة بك؟

تعمل شبكة الواي فاي على نطاقين مختلفين بتردد: 5 جيجاهرتز و 2.4 جيجاهرتز. حيث ظهر تردد 5 جيجاهرتز مع ظهور معيار الشبكات اللاسلكية 802.11n والمعروف الآن باسم Wi-Fi 4 في عام 2009. والآن يُضاف نطاق جديد بتردد 6 جيجاهرتز في أجهزة Wi-Fi 6E لزيادة الإنتاجية وخفض وقت الاستجابة.
سيعمل Wi-Fi 6E على تحسين الاتصال في كل مكان، في المنزل، وأثناء التنقل، وفي المناطق المكتظة بالسكان، والأماكن العامة الكبيرة مثل: المطارات والملاعب. كما سيوفر تدفقًا عالي الدقة لتطبيقات مثل: مؤتمرات الفيديو، ووقت استجابة أقل للألعاب وتطبيقات إنترنت الأشياء، وسرعات تنزيل أعلى.

  • هل ستحتاج إلى شراء جهاز توجيه جديد للحصول على السرعات الجديدة؟

نعم؛ ستحتاج إلى أجهزة Wi-Fi 6E الجديدة المجهزة بشرائح جديدة مصممة لإرسال إشارات في نطاق 6 جيجاهرتز. بمعنى آخر؛ ستحتاج إلى جهاز توجيه جديد وأجهزة جديدة مثل الهواتف الذكية، والحواسيب المحمولة للاستمتاع بمزايا Wi-Fi 6E.

ويندوز 10 يدعم نقل الملفات لاسلكيًا مع هواتف سامسونج


أعلنت شركة مايكروسوفت طريقة سهلة للوصول إلى الملفات ضمن هواتف سامسونج الذكية على أنظمة ويندوز 10.
وأوضحت مايكروسوفت أن مستخدمي الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية من فئة Galaxy مثل Galaxy S10 أو Galaxy S20 يمكنهم الآن سحب الملفات وإفلاتها ضمن أجهزة الحاسب العاملة بنظام التشغيل ويندوز 10 عبر النسخة المحدثة من تطبيق Your Phone.
وبالرغم من أن جميع أنواع الملفات مدعومة، لكن مايكروسوفت تقول إن هناك بعض القيود، إذ لا يمكن نقل أكثر من 100 ملف دفعة واحدة، ويمكن أن يكون الحجم الأقصى لكل ملف 512 ميجابايت، ويجب عدم تصغير نافذة تطبيق Your Phone أثناء نقل الملفات لأن ذلك يؤدي إلى إلغاء عملية النقل.
وتعمل هذه الميزة الجديدة على جميع أجهزة جالاكسي من سامسونج المتضمنة الإصدار 1.5 أو أعلى من ميزة Link to Windows والمرتبطة بأجهزة الحاسب العاملة بأحدث إصدار تجريبي من نظام التشغيل ويندوز 10.

وبحسب ما ذكرت مايكروسوفت، فإن الاتصال السلكي ليس ضروريًا، ولكن يجب أن يكون الجهازان متصلين بالشبكة اللاسلكية نفسها، ويحتاج المستخدم بعد توصيل هاتفه الذكي أو جهازه اللوحي من فئة جالاكسي بجهاز حاسب ويندوز 10 إلى فتح تطبيق Your Phone من جهاز الحاسب والانتقال إلى شاشة الهاتف.