ما يجب عليك معرفته عن التطور الجديد في الشبكة اللاسلكية Wi-Fi 6E


خلال الاجتماع الشهري للجنة الاتصالات الفيدرالية FCC يوم الخميس الماضي؛ صادقت اللجنة على مقترح لإضافة المزيد من النطاق الترددي إلى الشبكة اللاسلكية Wi-Fi، وذلك من خلال فتح النطاق الترددي 6 جيجاهرتز، مما يمهد الطريق لاتصالات Wi-Fi 6E الجديدة، التي ستكون الأسرع على الإطلاق.
تُعتبر هذه أكبر ترقية تحصل عليها الشبكة اللاسلكية Wi-Fi منذ 20 عامًا، لذا فهي خطوة مهمة، حيث يعمل النطاق الجديد على زيادة مقدار المساحة المتاحة لأجهزة التوجيه والأجهزة الأخرى بمقدار 4 أضعاف، مما يعني توفر المزيد من عرض النطاق الترددي، بالإضافة إلى تداخل أقل.
أطلقت منظمة Wi-Fi Alliance وهي التحالف الذي يدير معايير الشبكات اللاسلكية على هذا النطاق الجديد والأجهزة التي يمكن أن تستفيد منه اسم Wi-Fi 6E، ومن المتوقع ظهور الأجهزة التي تحمل علامة Wi-Fi 6E في السوق بحلول نهاية عام 2020.
  • ماذا يعني النطاق الترددي الجديد 6 جيجاهرتز؟

بدأت شبكات Wi-Fi 6 في الظهور لأول مرة خلال عام 2019، وتُعتبر هي النسخة الأسرع والأكثر كفاءة من شبكات الواي فاي حتى الآن، حيث تقدم أداءً أفضل في الأماكن المزدحمة، ومعدل نقل بيانات أعلى، ومزايا لتحسين عمر بطاريات الأجهزة.
  • كيف سيؤدي ذلك إلى زيادة سرعة شبكة الواي فاي الخاصة بك؟

تعمل شبكة الواي فاي على نطاقين مختلفين بتردد: 5 جيجاهرتز و 2.4 جيجاهرتز. حيث ظهر تردد 5 جيجاهرتز مع ظهور معيار الشبكات اللاسلكية 802.11n والمعروف الآن باسم Wi-Fi 4 في عام 2009. والآن يُضاف نطاق جديد بتردد 6 جيجاهرتز في أجهزة Wi-Fi 6E لزيادة الإنتاجية وخفض وقت الاستجابة.
سيعمل Wi-Fi 6E على تحسين الاتصال في كل مكان، في المنزل، وأثناء التنقل، وفي المناطق المكتظة بالسكان، والأماكن العامة الكبيرة مثل: المطارات والملاعب. كما سيوفر تدفقًا عالي الدقة لتطبيقات مثل: مؤتمرات الفيديو، ووقت استجابة أقل للألعاب وتطبيقات إنترنت الأشياء، وسرعات تنزيل أعلى.

  • هل ستحتاج إلى شراء جهاز توجيه جديد للحصول على السرعات الجديدة؟

نعم؛ ستحتاج إلى أجهزة Wi-Fi 6E الجديدة المجهزة بشرائح جديدة مصممة لإرسال إشارات في نطاق 6 جيجاهرتز. بمعنى آخر؛ ستحتاج إلى جهاز توجيه جديد وأجهزة جديدة مثل الهواتف الذكية، والحواسيب المحمولة للاستمتاع بمزايا Wi-Fi 6E.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق